Estimated reading time:0 minutes, 0 seconds

استقبل وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل في مكتبه في الوزارة، وفدا من المجلس الاغترابي اللبناني برئاسة رئيس المجلس الدكتور نسيب فواز. وضم الموفد أمين عام السر التنفيذي المهندس غياث الرفاعي ، الدكتور نواف فواز، الدكتور كامل وزني ، طارق فواز، لطيفة النكدي، انستاس مر، رندا بدر، الدكتور دال حتي، والمهندس غسان شكور.
بعد الاجتماع قال فواز: “بحثنا مع الوزير جبران باسيل أمور المغتربين وهمومهم، لا سيما ضرورة اعادة احياء وزارة المغتربين، واستكمال الجهد الذي تقوم به الوزارة ان لجهة التواصل مع المغتربين وحشد الطاقات الاغترابية، او لجهة العمل الحثيث لانفاذ قانون استعادة الجنسية للمتحدرين من اصل لبناني، او لجهة تفعيل عمل السفارات والقنصليات.
كما عرض الوفد لمؤتمر بلانيت ليبانون السابع الذي سيعقد في شهر آب المقبل في بيروت. واكد فواز أن المؤتمر “ليس حدثاً عادياً يضاف إلى سلسلة الأحداث والمؤتمرات والفعاليات التي سيشهدها لبنان صيف العام المقبل.
وأضاف: “لقد اخترنا التوقيت جيداً، وأردنا لهذا الحدث الاغترابي أن يلي الانتخابات البرلمانية اللبنانية المقبلة التي نطمح أن تشكل مثالاً في الشفافية والديمقراطية واحترام الرأي الآخر، والاهم الرضوخ لإرادة الشعب صاحب السلطة الأساس، وذلك لن يتحقق الا من خلال اقرار قانوني انتخابي عادل يضم صحة تمثيل المغتربين من خلال كوتا اغترابية تتوزع على مختلف بلدان الانتشار وتضمن تمثيل المغتربين بما لا يقل عن عشرين مقعداً.
وعدّد فواز أهداف المؤتمر الذي يطمح إلى تمتين وتعزيز الروابط وإقامة الجسور بين رجال الأعمال المغتربين اللبنانيين ووطنهم الأم، وتسليط الضوء على واقع الاستثمار في لبنان في ظل الواقع الاستثماري الدولي، والمساهمة في تعزيز مكانة لبنان الاقتصادية والسياحية والتجارية.
ولفت فواز الى ان الوفد عرض للوزير باسيل مشروع بيت المغترب اللبناني الذي سيكون عبارة عن مركز مؤتمرات كبير يهتم بأمور المغربين، وسيمول من المغتربين أنفسهم على شكل أسهم، ونحن نسعى لإيجاد الأرض المناسبة لإنشاء هذا المشروع عليها بقيمة حوالى 150 مليون دولار”.